Make your own free website on Tripod.com

التبول اللاإرادي

اهتموا بصحة أطفالكم ...

الأمراض النفسية

اتصل بنا

مشاكل أسبوعية

فلاش

مواضيع الزوار

التهاب منطقة الحفاض التبول اللاإرادي ربو الأطفال الحول الصرع القلب

شلل الأطفال

About me الصفحة   الرئيسية

العنوان :
د. مجدي بطرس جاب الله
78 ش ترعة الطاولة-
عزبة النخل
0123427267
 

 
يحدثنا الدكتور مجدي بطرس جاب الله، أخصائي الجراحة والمسالك والنساء والتوليد والأطفال عن التبول اللاإرادي ويقول :

يعتبر التبول اللاإرادي أو ما يسمى التبول الليلي أحد الأمراض الشائعة عند الأطفال وهو ما يسبب قلق كبير عند الأبوين وحرج شديد عند الطفل .

ويكتسب معظم الأطفال التحكم في التبول بعد سن ثلاثة سنوات ويشكو 10 % من الأطفال حتى سن 6 سنوات من التبول اللاإرادي ويشكو 5% من الأطفال حتى سن 14 سنه ويكمن السبب الحقيقي في 50% من الحالات نتيجة تأخر تكوين الجهاز العصبي للمثانة ، 30 % نتيجة أمراض عصبية ونفسية ، 20% نتيجة أمراض عضوية . ويبدأ التدريب على التحكم في التبول بعد أن يصل عمر الطفل إلى عام ونصف ويتأثر الطفل بالحالة الاجتماعية والعلاقة بين الأبوين ويتأثر أيضاً في حالة إنجاب طفل بعده مباشرة وإعطاء الطفل الجديد الاهتمام ويبدأ الطفل في التبول على نفسه لشد انتباه الوالدين .

ويعتبر الخوف الشديد والقلق النفسي من أهم عوامل استمرار التبول اللاإرادي . وتكون المضاعفات النفسية على الطفل أكثر من المضاعفات العضوية وخاصة في سن دخول المدرسة . وإحراجه بين إخوته وإحراجه من الوالدين لذلك ينصح الآباء والأمهات بعدم معاقبة الطفل بعد التبول اللاإرادي لأن ذلك يسيء الحالة.

العلاج الفعلي :

أولاً : عدم إعطاء الطفل كميات كبيرة من السوائل والشاي والمياه الغازية أثناء فتره المساء ما قبل النوم .

ثانياً : ملاحظة الطفل بعد النوم وإيقاظه للتبول في الحمام بعد ساعة ثم بعد ساعتين وذلك لتقليل كمية البول في المثانة أثناء النوم .

ثالثاً : الأدوية بواسطة الطبيب المختص وهى تمثل دور بسيط وأحياناً تؤثر سلبياً حيث أن أغلبها يؤثر على وظائف الكلى لأنها توقف عمل الكلى أثناء النوم .

رابعاً : عمل توسيع لمجرى البول في حالة وجود ضيق بواسطة قسطرة أو موسع معدني يستعمل بواسطة الطبيب .

خامساً : عمل تحاليل طبية متكررة لمتابعة المريض واستبعاد أي مرض آخر مثل تحليل بول كامل أو أشعة على المسالك البولية